معرف الأخبار: 845212

تفاصيل الإقبال العالمي الكبير على المرحلة الثانية

طلبات تذاکر الموندیال 2022 تتجاوز 23.5 ملیون

أعلنَ الاتحادُ الدولي لكرة القدم فيفا عن تلقيه أكثر من 23.5 مليون طلب تذكرة من أجل شراء تذاكر نهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022، وذلك في نهاية فترة مبيعات التذاكر التي يتمُ السحب والاختيار فيها بشكل عشوائي، والتي شهدت إقبالًا كبيرًا من مختلف أنحاء العالم.

وأكدَ الاتحادُ الدولي لكرة القدم FIFA عبر موقعه الرسمي أمس، أن كلًا من الأرجنتين والبرازيل وإنكلترا وفرنسا والمكسيك والمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية كانت في طليعة الدول الأكثر تقدّمًا بالطلبات، فضلًا عن المقيمين في قطر والذين واصلوا دعمهم لكأس العالم FIFA قطر 2022 من خلال طلباتهم المتزايدة على التذاكر. وجاءَ في بيان صادر عن FIFA أن بين المباريات التي استقطبت أكثر المشجعين، مباراة الأرجنتين ضد المكسيك والأرجنتين ضد المملكة العربية السعودية وإنجلترا ضد الولايات المتحدة وبولندا ضد الأرجنتين، إضافة للمباراة النهائيّة.

كما أشارَ الاتحادُ الدولي لكرة القدم إلى أنه سيتحققُ من خلال مكتب تذاكر (فيفا) بعد تسلمه هذه الطلبات من توافقها مع لوائح المبيعات والقيود المحلية قبل أن يقومَ بتخصيصها، فإذا تجاوز عدد الطلبات الإجمالي المخزون المتاح من تذاكر العملاء المحليين أو الدوليين، فإنه سيجري قرعة سحب اختيار عشوائي بينهم. وذكرَ أنه سيتم إبلاغ المتقدمين بطلبات الحصول على التذاكر بنتائج طلباتهم عبر البريد الإلكتروني ابتداءً من يوم 31 مايو المقبل، بالتزامن مع بداية فترة دفع ثمنها، وسيتم تزويدهم بالخطوات التي ينبغي لهم اتباعها والموعد النهائي لسداد قيمة التذاكر المُخصصة.

وسيتمكنُ كل من نجح طلبه ودفع ثمن تذكرته من مباشرة حجز مكان إقامته وطلب بطاقة هيّا من موقع Qatar2022.qa.

ولا تزال بين أيدي كل من لم يحالفه حظ التقدم أو النجاح في فترة مبيعات سحب الاختيار العشوائي هذه فرصة أخرى لمشاهدة البطولة، وذلك بشراء تذاكر من يأتي أولًا يُخدم أولًا، والتي ستنطلقُ في الوقت المناسب على موقع FIFA.com/‌‌‌‌tickets.

وكانت مرحلة المبيعات الأخيرة قد افتتحت بعد القرعة النهائية للبطولة التي أسفرت عن مواجهات لا يمكن تفويتها، ومجموعات مثيرة ستصنعُ الحدث في الطريق نحو المباراة النهائية.

وتتمتعُ دولة قطر التي تستضيفُ البطولة الأولى من كأس العالم في الشرق الأوسط والعالم العربي، بقرب المسافات بين الملاعب، ما يتيحُ سهولة التنقل للمشجعين وحضور أكثر من مباراة في اليوم الواحد.