معرف الأخبار: 852468

امیر عبداللهیان : استفزازات امریکا مصدر تهدید للسلام والاستقرار الدولیین

اكد وزير الخارجية "حسين امير عبداللهيان"، على ان الاجراءات الاستفزازية التي تقدم عليها امريكا، تشكل مصدرا لتهديد السلام والاستقرار في الصعيد الدولي.

وفي تغريدة على موقع تويتر اليوم الاربعاء، اضاف امير عبداللهيان : ان احترام وحدة اراضي الدول، يأتي ضمن الاسس المتعارف عليها في القانون الدولي؛ وعليه فإن دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية لمبدا الصين الواحدة، امر بديهي لا يقبل الشك.

تغريدة وزير الخارجية الايراني جاءت، في ضوء زيارة رئيسة مجلس النواب الامريكي "نانسي بيلوسي" الى تايوان امس؛ والتي اثارت ردودا شديدة من جانب الصين، لتهدد على لسان وزير خارجيتها "وانغ يي"، ان "امريكا تلعب بالنار".

وصرح "وانغ" خلال مؤتمر صحفي بعد حضوره اجتماعا لمجلس وزراء خارجية منظمة شانغهاي للتعاون، أن مبدأ "صين واحدة" هو التوافق الذي أجمع عليه المجتمع الدولي والأساس السياسي للتبادلات الصينية مع الدول الأخرى وجوهر المصالح الأساسية للصين والخط الأحمر والخط الفاصل الذي لا يمكن تجاوزه.

وحذر الوزير الصيني، من أن بعض السياسيين الأمريكيين لا يهتمون إلا بمصالحهم الذاتية ويلعبون بشكل صارخ بالنار في قضية تايوان، ويجعلون أنفسهم أعداء لـ1.4 مليار صيني، ولن ينتهي بهم الأمر بالتأكيد إلى مكان جيد.

وأضاف أن، أفعال البلطجة التي تمارسها واشنطن قد تم الكشف عنها للعالم وجعلت الشعوب في جميع الدول ترى بشكل أوضح أن الولايات المتحدة هي أكبر مدمر للسلام اليوم.