معرف الأخبار: 844460

غریب أبادي: ترحیل بریطانیا اللاجئین من اراضیها انتهاک لالتزاماتها الدولیة

انتقد مساعد رئيس اللسلطة القضائية للشؤون الدولية وامين لجنة حقوق الانسان، "كاظم غريب أبادي" خطة لندن المثيرة للجدل لترحیل طالبي اللجوء من اراضیها الی رواندا، معتبرا إن خطة الحكومة البريطانية تعد انتهاكًا لالتزاماتها ومسؤولياتها الدولية.

وقد توصلت لندن إلى اتفاق مثير للجدل مع كيغالي أُعلن عنه الخميس الماضي يقضي بإرسال المهاجرين وطالبي اللجوء الذين يعبرون المانش إلى رواندا.

وكتب "كاظم غريب أبادي" في تغريدة على صفحته الشخصية في تويتر الیوم الاربعاء تعليقا علی ذلك: إن خطة الحكومة البريطانية للترحیل القسري للاجئين تعد انتهاكًا لالتزاماتها ومسؤولياتها الدولیة وتعتبر بمثابة عدم الاكتراث لجميع الاعتبارات الانسانية والاخلاقية وتجاهلها.

واكد غريب أبادي، ان سجل بريطانيا الأسود لحقوق الإنسان يتحدث عن نفسه. 

وتعرض الاتفاق المثير للجدل بين لندن وكيغالي لانتقادات شديدة بما في ذلك من جانب مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين والعديد من المنظمات غير الحكومية على اعتباره غير إنساني.

وأعربت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين الخميس عن معارضتها الشديدة للمشروع.

وقالت مساعدة المفوض السامي المكلفة الحماية الدولية جيليان تريغز الأشخاص الذين يفرون من الحروب والنزاعات والاضطهاد يستحقون التعاطف. ويجب إلا يتم التعامل معهم كسلع وينقلون إلى الخارج.

وأوضحت ان المفوضية السامية لشؤون اللاجئين تستمر بمعارضة التسويات التي تسعى إلى نقل لاجئين وطالبي لجوء إلى دول أخرى في غياب ضمانات ومعايير كافية.