معرف الأخبار: 844357

طهران تدین التفجیرات الارهابیة في كابول

ادان المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة العمل الارهابي الذي وقع في العاصمة الافغانية كابول اليوم الثلاثاء، داعيا المسؤولين الافغان المعنيين للكشف عن الضالعين فيه ومعاقبتهم.

وكتب خطيب زادة في تغريدة له على موقع تويتر اليوم الثلاثاء اثر العمل الارهابي الذي استهدف عدة مراكز تعليمية في العاصمة الافغانية كابول: ان التكفيريين عمي البصيرة ارتكبوا جريمة اخرى وضرجوا ارض افغانستان بدماء الاطفال الابرياء. هؤلاء المجرمون المعادون للدين لم يرعوا حتى حرمة شهر رمضان.  

وادان المتحدث باسم الخارجية الايرانية هذه الجريمة النكراء، داعيا المسؤولين المعنيين في افغانستان للكشف عن العناصر الضالعة في هذه العمل الارهابي ومعاقبتهم.

وقد ادت عدة تفجيرات في مراكز تعليمية في المنطقة التي يقطنها المسلمون الشيعة غرب كابول اليوم الثلاثاء الى مصرع ما لا يقل عن 26 تلميذا بريئا.