معرف الأخبار: 843759

ایران تتخذ القرار النهائي بشأن إلغاء التأشیرة لمشجعي موندیال قطر 2022

أعلن وزير التراث الثقافي والسياحة والحرف اليدوية "عزت الله ضرغامي"، عن حسم القرار بشأن الإلغاء المؤقت للتأشيرة الايرانية بين ايران وقطر بهدف تسهيل دخول مشجعي كأس العالم مونديال قطر 2022.

وقال ضرغامي اليوم الثلاثاء حول استضافة جزيرتي كيش وقشم لجماهير المونديال: ان كأس العالم في قطر يعد فرصة جيدة لاستقطاب السياح بهدف زيارة المناطق الحرة في إيران والتعريف بمعالمنا السياحية.

وتاكيدا على ميزات الجزر الجنوبية في ايران لتحقيق هذا الهدف، اوضح ضرغامي ان جزيرتي كيش وقشم تتمتعان ببنية تحتية مناسبة كما تتميزان بقربهما من مكان اقامة المونديال.

وتخطط منظمة إدارة المناطق الحرة، بالتعاون مع وزارة التراث الثقافي والسياحة والحرف اليدوية، للترحيب بجماهير كأس العالم في قطر واستيعابهم.

يذكر ان وزارة الخارجية الإيرانية وافقت على اقتراح إلغاء التأشيرة لمدة شهرين مع قطر وذلك في إطار دعم مونديال كرة القدم ولجذب السائحين إلى البلاد.

واعلنت وزارة التراث الثقافي والسياحة الإيرانية، قبل يومين: "ان وزارة الخارجية الإيرانية وافقت على اقتراح إلغاء تأشيرة لمدة شهرين بين إيران و قطر في المونديال، وهو ما يعد حافزا جيدا لوجود سائحين أجانب من قطر في إيران".

وستستضيف قطر بطولة كأس العالم لكرة القدم من 21 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل إلى 18 كانون الأول/ديسمبر 2022.

وادرجت منظمة المنطقة الحرة في جزيرة كيش في جدول اعمالها الاستفادة من فرصة اقامة مونديال 2022 في قطر نظرا لقرب الجزيرة منها حيث تقرر رصد رساميل لتوسيع البنية التحتية الرياضية ومن ضمنها تحديث وانشاء ارضيات ملاعب.

والملفت ان قرب جزيرة كيش من قطر والبنية التحتية الفندقية المناسبة فيها جعلت الجزيرة مكانا مناسبا لاستضافة مشجعي كأس العالم".وتضم هذه الجزيرة 52 فندقا بسعة إجمالية بالغة 19 ألف سرير ومطارا دوليا بطاقة استيعابية نحو 2 مليون مسافر في العام وميناء بسعة 110 هكتارات إلى جانب إمكانية تقديم الخدمات لنقل الركاب والسلع.

وتبلغ المسافة بين جزيرة كيش ودولة قطر 270 كم وتستغرق الرحلة نحو 40 دقيقة جوا ونحو 5 إلى 6 ساعات بحرا. وتبلغ مساحة الجزيرة 92 كم مربعا وعدد سكانها 42 ألف نسمة وهي تابعة لقضاء بندرلنكة بمحافظة هرمزكان جنوب ايران.